العمران

ماتحقق

  • من أجل تحقيق الهدف المتمثل في تطبيق سياسة تجعل من مدننا محركات للتنمية، تمت مصادقة مجلس الوزراء على المخطط التوجيهي للتهيئة والعمران لمدينة نواكشوط. وسيمكن هذا المخطط من تطوير أدوات التخطيط والتسيير العمراني، وعلى الخصوص المخطط المحلي للعمران بتفرغ زينة، الذي سيقدم إلى مجلس الوزراء للمصادقة عليه قبل نهاية السنة الجارية. ومن أجل تحسين الظروف المعيشية في مدينة نواكشوط،
  • وقد كثفت الوزارة أنشطتها في مجال الرقابة الحضرية في نواكشوط. وتبين النتائج تسجيل حوالي 3000 مخالفة في كل ولاية من الولايات الثلاث وأدت ملاحظة هذه النتائج إلى القيام ببعض عمليات الهدم، وتوقيف العمل، وتوجيه الإنذارات الرسمية. كما تمت المصادقةعل مرسوم يقضي بتطبيق العقوبات المنصوص عليها في مدونة العمران. وتم إنشاء خلية تقوم بتنسيق “فرق المراقبة الحضرية” المسؤولة عن ضبط المجال الحضري، وسيتم تزويد هذه الفرق بالموارد البشرية والمادية اللازمة لتنفيذ هذه المهمة.وإضافة إلى عمليات الضبط العمراني، قامت الوزارة بحملة واسعة للتوعية والإعلام والتوجيه، فيما يتعلق بالرقابة الحضرية من خلال إعلانات يبثها التلفزيون والإذاعة الوطنيان. ولضمان الوصول إلى النتائج المتوخاة، قامت الوزارة بتحديد الخدمات الأساسية المتوقع تقديمها للمواطنين وطالبي الخدمة، وأعدت برنامج معلوماتي يمكن من الجمع بين الخدمة النوعية واختصار آجال تقديمها وبدأت هذه المنظومة في العمل فور إطلاق خدمة (خدماتي)، وتتعلق بتوفير مستخرج مصدق من المخططات، وإصدار رخص وتصاريح البناء مما سيحسن من مؤشر ممارسة أنشطة الأعمال. كما يعكف القطاع حاليا بالتعاون مع المكتب الثالث بقيادة أركان القوات المسلحة على اعداد قاعدة بيانات مؤمنة ذات معالم جغرافية تدمج مخططات التقطيع بمدينة نواكشوط وسيتم الانتهاء من هذا العمل خلال الضهر الأولى من السنة المقبلة بحول الله.
    كما تم إعداد وإقرار النصوص المرجعية لإعداد المخطط التوجيهي لمدن روصو وكيفه الممول على التوالي في إطار مشروع جسر روصو من طرف المجموعة الأوروبية وبرنامج (مدن) للبنك الدولي.
  • ومن أجل مواكبة النمو الذي تشهده بعض المدن والتجمعات الحضرية بالداخل، قام قطاعنا بإجراء الدراسات التوبوغرافية لإعداد مخطط تقطيع مدينة النعمة. وسيمكن هذا المخطط من تحديد محيط مدينة النعمة، وحدود المنطقة ذات الأولوية للعمران والتي سيتم تخطيطها وتصنيفها الى مناطق سكنية وصناعية وتجارية.
  • وفي مجال القضاء على الأحياء العشوائية، شهد ملف إعادة هيكلة الأحياء العشوائية – الذي كان من المقرر استكماله بتاريخ 31 ديسمبر 2019 – تقدما ملحوظا. فعلى مستوى مقاطعة عرفات دار النعيم وتوجونين تم الانتهاء من معالجة جميع لنزاعات المسجلة لدى المفتشية العامة بالوزارة. وقد تعثرت عمليات التنفيذ بسبب جائحة كورونا وعوائق الاحتلال الكثيف غير الشرعي لبعض مناطق الترحيل وخصوصا القطاع 21.
  • وبالتعاون مع وكالة سجل السكان والوثائق المؤمنة، تم إنشاء وإطلاق قاعدة بيانات مؤمنة لجميع القطع الأرضية الممنوحة في إطار عمليات إعادة هيكلة الأحياء العشوائية. وقد بدأت الوزارة في إعداد المخططات النهائية للمناطق المعالجة المرتبطة بقاعدة البيانات المؤمنة بغية توفير منظومة معلومات جغرافية تمكن من تسيير بيانات القطع وبيانات ملاكها. وقد تمت معالجة واقرار 3.000 قطعة أرضية تتبع للقطاعات 1 و 2 من تنسويلم والقطاع 15 من عرفات و النزاهة بالميناء. وتمت إحالة بعضها إلى الإدارة العامة للعقارات، للقيام بإصدار وثائق الملكية لصالح مُلاك القطع.
  • وتم استئناف أشغال برنامج توسيع وعصرنة مدينة سيليبابي من خلال فتح طريقين رئيسيين للمدينة و توسعة 49 من الشوارع الثانوية لضمان تحسين المجال العمراني . وقد تم إطلاق العديد من المشاريع البنيوية. و التكفل (206) اسر بدون مأوى، وكذلك 927 أسرة تقع مساكنها في 9 تسع مناطق معرضة للفيضانات بمدينة سيليبابي. وقد اكتملت الاشغال في جل المباني التي تم اطلاقها و تلكا لتي كانت متعثرة.

قيد الإنجاز

سيتم اكتمال  مُعالجةِ المُخططاتِ ودمجِها في قاعدةِ بيانات ٍموحدة ٍومُؤمنة، ذات ِمرجعية جُغرافية بالنسبة لنواكشوط ترسيمُ حدود المناطقٍ العُمرانية ذات الأولوية ولتمكين القطاع المكلف بالعقارات ة أملاك الدولة من اعداد سجل حضري بمعالم جغرافية لضمان مِصداقيةِ الوثائق العقارية من جهة، وتأمينٍ المِلكية العَقارية للمواطنين من جهة أخرى، سبيلا إلى خَلق مناخٍ ملُائم للاستثمار.

 

إن تعزيزَ الرقابة الحضرية – من خلال وضعِ واعتمادِ ومراجعة النصوص الضرورية الناظمة مؤسسياً للميدان العمراني، والتطبيق الدقيق لجميع النظم الحضرية، ودعمِ الرقابة الحضرية بالوسائل الفنية والبشرية الضرورية – ستكون إحدى مراحِلِ أهم مرتكزات خطة العمل السنوية للقطاع في هذا الميدان.

 

وسيواصل القطاعً بِجِدٍ تَصفيةَ الحالاتِ العالقةِ من بقايا ظاهرةِ العشوائيات على مستوى مدينة نواكشوط..

ولضمانِ تنميةٍ حضريةٍ مُتَحَكّمٍ فيها على مستوى الولايات: سيتماستمال تنفيذِ برنامج تهيئة وعصرنة المدن في سيلبابي و أنبيكه بتكانت،

وسيُباشرُ قريبا في تصميمِ  وتنفيذِ مُخططاتٍ عمرانيةٍ لعواصمَ جهويةٍ أُخرى النعمة ، لعيون و كيفه ، مع ما يترتبُ على ذلك من انعكاساتٍ إيجابيةٍ على  تاطير و انسجام المجال الحضري.

علي  أن تتواصل  الجهود المبذولة في ميدان تجميع القرى والبلدات، مما سيسمح بظهور أقطاب تنموية جديدة وتجمعات سكانية أخرى، سعيا إلى ترقية التنمية المتوازنة للولايات.